أسعار النفط ترتفع بأكثر من 1% على مدار تعاملات اليوم

أسعار النفط ترتفع بأكثر من 1% على مدار تعاملات اليوم
نفط

ارتفعت أسعار النفط بنحو 1% على مدار تعاملات يوم الخميس بعد أن قالت وكالة الطاقة الدولية إن أسعار الغاز الطبيعي القياسية ستعزز الطلب على النفط ورفضت السعودية، أكبر منتج للنفط، دعوات لإمدادات إضافية من أوبك+.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت 89 سنتا أو 1.1% إلى 84.07 دولار للبرميل، بعد أن هبطت 0.3% يوم الأربعاء. على جانب أخر، ارتفعت العقود الآجلة للخام الأمريكي بمقدار 87 سنتا، أو 1.1%، إلى 81.31 دولار، أكثر من تعويض انخفاض اليوم السابق بنسبة 0.3%.

وفي هذا الصدد قالت، وكالة الطاقة الدولية إنه من المقرر أن يقفز الطلب على النفط بمقدار نصف مليون برميل يوميا مع تحول قطاع الطاقة والصناعات الثقيلة من مصادر أخرى للطاقة أكثر تكلفة، محذرة من أن أزمة الطاقة قد تزيد من التضخم وتبطئ التعافي الاقتصادي العالمي من جائحة فيروس كورونا COVID-19.

وفي تقرير وكالة الطاقة الدولية، تم رفع توقعات لنمو الطلب العالمي على النفط بمقدار 170 ألف برميل يوميا إلى 5.5 مليون برميل يوميا لعام 2021 و 210 آلاف برميل يوميا إلى 3.3 مليون برميل يوميا لعام 2022. وتتوقع الوكالة الآن أن يصل إجمالي الطلب على النفط في عام 2022 إلى 99.6 مليون برميل يوميا، بشكل طفيف.

وفي غضون ذلك، رفضت المملكة العربية السعودية الدعوات لزيادة إنتاج أوبك+، قائلة إن جهودها مع الحلفاء كافية وتعمل على حماية سوق النفط من التقلبات الشديدة في الأسعار التي شوهدت في أسواق الغاز الطبيعي والفحم.

وصرح وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، في منتدى إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء بقيادة روسيا، والمعروفين مجتمعين باسم أوبك+، قاموا بعمل "رائع" بصفتهم منظما لسوق النفط. 

وفي اجتماعها في وقت سابق من هذا الشهر، التزمت أوبك+ باتفاقها السابق لزيادة الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا في الشهر مع إلغاء تخفيضات الإنتاج. وكما عزز انخفاض أكبر من المتوقع في مخزونات الوقود الأمريكية الأسعار يوم الخميس.

  • مخزونات النفط الأمريكية

قال معهد البترول الأمريكي يوم الأربعاء إن مخزونات النفط الخام الأمريكية ارتفعت 5.2 مليون برميل للأسبوع المنتهي في 8 أكتوبر، لكن مخزونات البنزين تراجعت بمقدار 4.6 مليون برميل وتراجعت مخزونات نواتج التقطير بمقدار 2.7 مليون برميل.

كما تلقت أسعار النفط دعما من المخاوف بشأن شح الإمدادات بعد أن قالت إدارة معلومات الطاقة يوم الأربعاء إن إنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة، أكبر منتج في العالم لعام 2021، من المتوقع الآن أن ينخفض ​​أكثر مما كان متوقعا في السابق، على الرغم من أنه سيعود مرة أخرى في عام 2022.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *