عملات السلع والجنيه الإسترليني يسيطران على ارتفاعات العملات اليوم

عملات السلع والجنيه الإسترليني يسيطران على ارتفاعات العملات اليوم
عملات

شهدت عملات السلع ارتفاعات خلال تداولات اليوم الخميس بالتزامن مع ضعف أداء الدولار الأمريكي والعملات الأخرى، ودعم من هذا الارتفاع قرارات البنوك المركزية في نيوزلندا وأستراليا من هذا الارتفاع. في الوقت نفسه، دعمت التقارير عن قرب توصل إلى اتفاق بشأن أزمة سقف الدين الأمريكي من تحسن شهية المخاطرة، انعكس ذلك بصورة إيجابية على تحركات العملات السلع.

الدولار الأسترالي

وجاء الدولار الأسترالي في مقدمة العملات الرئيسية التي سجلت ارتفاعا خلال اليوم بنسبة 1.77% مقارنة بالعملات الأخرى. ودعم من هذا الارتفاع إيجابية البيانات الاقتصادية الصادرة في أستراليا منذ بداية الأسبوع، وكان أحدث تلك البيانات قراءة مؤشر AIG للقطاع الخدمي الذي كشف عن وصل المؤشر إلى النقطة 45.7 خلال سبتمبر الماضي.

كذلك، أعلنت الحكومة الاسترالية خلال تداولات اليوم عن تخفيف قيود الإغلاق في أكبر ولاياتها من حيث الكثافة السكانية، ولاية نيو ساوث ويلز، وذلك بعد تجاوز أعداد المواطنين الذين تلقوا تطعيم لقاح كورونا النسبة 70% من تعداد سكان الولاية. وكان الدولار الأسترالي قد وجد دعما في بداية الأسبوع بعد صدور قرار البنك الاحتياطي الأسترالي بالإبقاء على الفائدة مع التأكيد على قوة النشاط الاقتصادي في البلاد.

الدولار النيوزلندي

وكانت المرتبة الثانية بين العملات الأكثر ارتفاعا اليوم من نصيب الدولار النيوزلندي الذي صعد بحوالي 1.10% مقارنة بالعملات الأخرى، مدعوما من قرار الاحتياطي النيوزلندي أمس برفع معدل الفائدة إلى النسبة 0.50% مع تحسن الوضع الصحي في البلاد وتعافي النشاط الاقتصادي. وأشار البنك في بيانه أن هذا القرار يهدف إلى احتواء الضغوط التضخمية المرتفعة.

وكانت رئيسة الوزراء في النيوزلندا، جاسيندا أردرين، قد أعلنت عن تخفيف مستوى حالة الطوارئ في مدينة أوكلاند التي كانت تعاني من ارتفاع ملحوظ في أعداد المصابين بفيروس كورونا خلال الفترة الماضية بعد انتشار متحور دلتا. ومع تحسن الوضع الصحي في البلاد، قررت الحكومة تخفيف قيود الإغلاق بما يسمح بعودة النشاط الاقتصادي من جديد.

الجنيه الإسترليني

في الوقت الذي ضعف فيه أداء الدولار الأمريكي مع ترقب الأسواق لصدور بيانات سوق العمل الأمريكي، وجد الجنيه الإسترليني بعض الدعم لتحقيق ارتفاعا رغم الاضطرابات التي تشهدها المملكة المتحدة بسبب أزمة الطاقة في البلاد. وحقق الجنيه الإسترليني ارتفاعا بحوالي 0.19% خلال اليوم مقارنة بالعملات الرئيسية الأخرى، وكان للبيانات الاقتصادية تأثير على تحركات العملة خلال اليوم حيث حدت سلبية بيانات القطاع الخدمي من ارتفاعات العملة خلال اليوم وتسجيل المزيد من المكاسب.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *