مجلس الشيوخ الأمريكي يضع موعد جديد للتصويت على رفع سقف الديون

مجلس الشيوخ الأمريكي يضع موعد جديد للتصويت على رفع سقف الديون
الولايات المتحدة

خطط الديمقراطيون في مجلس الشيوخ الأمريكي لمحاولة ثالثة يوم الأربعاء، لحمل الجمهوريين على التصويت لرفع سلطة الاقتراض للحكومة الفيدرالية وتجنب التخلف عن السداد الكارثي، حيث حذر أحد الأعضاء من أنهم "على حافة الهاوية الآن".

وبعد مواجهة استمرت لأشهر قال فيها زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل، مرارا وتكرارا إن حزبه لن يصوت على رفع أو تمديد حد الدين البالغ 28.4 تريليون دولار، أشار الرئيس جو بايدن يوم الثلاثاء إلى أنه منفتح على تغيير قاعدة مجلس الشيوخ المماطلة لتجاوز الحاجز.

وقبل ساعات من التصويت المخطط له، قال ماكونيل يوم الأربعاء مرة أخرى إنه يعتقد أن على الديمقراطيين استخدام عملية المصالحة في مجلس الشيوخ لرفع سقف الديون دون تصويت الجمهوريين. وهذا مع بقاء أقل من أسبوعين قبل أن تتوقع وزارة الخزانة نفاد سبل تلبية نفقات الحكومة في حوالي 18 أكتوبر، حيث يبحث الديمقراطيون في جميع خياراتهم.

هذا وكان من المقرر أن يجري مجلس الشيوخ تصويتا إجرائيا بعد ظهر يوم الأربعاء، سيسمح لهم بالبدء في مناقشة مشروع قانون من شأنه تعليق حد الديون حتى ديسمبر 2022، بعد الانتخابات التي ستحدد السيطرة على الكونجرس للعامين المقبلين.

ويذكر أن مشروع رفع سقف الديون الحكومية قد أقره مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيون الأسبوع الماضي لكن الجمهوريين عطلوه في مجلس الشيوخ مع التعطيل. وبدون حل سريع، قد يتم تعليق بعض الخدمات الحكومية، مثل تقديم فحوصات استحقاقات الضمان الاجتماعي.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *