تصريحات جديدة من عضو الفيدرالي الأمريكي، ميستر حول التضخم

تصريحات جديدة من عضو الفيدرالي الأمريكي، ميستر حول التضخم
عضو الفيدرالي الأمريكي، ميستر

تناولت تصريحات محافظ البنك الاحتياطي الفيدرالي في كليفلاند، لوريتا ميستر، يوم الخميس إنه يساهم كل من جانب العرض وجانب الطلب في ارتفاع التضخم في الولايات المتحدة في الوقت الحالي، لكن معظم التغيرات الحالية في الأسعار قد تكون مدفوعة بالتحولات المرتبطة بوباء فيروس كورونا والتي قد تهدأ بمرور الوقت.

وأضافت ميستر، خلال جلسة محادثة نظمتها اللجنة، إن الزيادة في توقعات التضخم على المدى المتوسط ​​والطويل، مقترنة بالارتفاع المستمر في التضخم، يمكن أن تكون علامة على أن التغييرات مدفوعة بشكل أكبر بالطلب المرتفع أكثر من الاضطرابات في جانب العرض. 

وفيما يخص خطوة تقليص التحفيز النقدي، صرح عضو لجنة الفيدرالي الأمريكي، توماس باركين، في وقت سابق، أن سوق العمل لم يتعافى من تداعيات فيروس كورونا بالصورة الكافية التي تستدعي اتجاه الفيدرالي الأمريكي إلى تقليص برنامج شراء السندات.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *