الدولار النيوزلندي يتصدر قائمة الأكثر ربحا، لماذا؟

تقرير العملات الأقوى: الدولار النيوزلندي يتصدر قائمة الأكثر ربحا، لماذا؟
العملات

سجل الدولار النيوزلندي ارتفاعا قويا خلال تعاملات اليوم الثلاثاء مع تحسن شهية المخاطرة بالأسواق وتزايد الطلب على عملات السلع وعلى رأسها الدولار النيوزلندي والذي سجل ارتفاعات قوية بنحو 1.53% وكان أكثر العملات الرئيسية ربحا بتعاملات اليوم.

وأيضا، لا يزال الدولار النيوزلندي يستفيد بحالة التفاؤل حيال الأوضاع الاقتصادية داخل البلاد والتعافي السريع من تداعيات فيروس كورونا وهو ما يلقي بظلالها الإيجابية على الدولار النيوزلندي أمام العملات الأخرى، وبخاصة وأن أسواق العملات تترقب قرار الاحتياطي النيوزلندي بشأن الفائدة وسط توقعات برفع الفائدة بنحو 25 نقطة أساس مع إيجابية البيانات الاقتصادية مؤخرا داخل نيوزلندا، وبالتالي انعكس هذا التفاؤل بأداء الدولار النيوزلندي.

بينما في المرتبة الثانية بقائمة العملات الأكثر ربحا يأتي الجنيه الاسترليني بنسبة أرباح بنحو 1.25%، ولا يزال الاسترليني يستفيد بالتطورات بالأسواق وعلى رأسها عودة الاقتصاد البريطاني للتعافي السريع من تداعيات فيروس كورونا بما من شأنه أن يسرع خطط بنك إنجلترا نحو التخلي عن السياسات التسهيلية سريعا، وقد يتجه إلى رفع الفائدة بأسرع من المتوقع، وهذا يدعم تداولات الاسترليني بسوق العملات.

بينما في المرتبة الثالثة بترتيب العملات الأفضل يأتي الدولار الاسترالي بنسبة أرباح تصل إلى 0.60% بين العملات الرئيسية الأخرى، والذي استفاد من قرارات الاحتياطي الاسترالي حول الفائدة، حيث قررت اللجنة الإبقاء على معدل الفائدة دون تغيير عند النسبة 0.10%، كما قررت اللجنة الاستمرار في شراء السندات بمعدل 4 مليارات دولار استرالي أسبوعيا ومواصلة عمليات الشراء حتى منتصف فبراير 2022 على الأقل، وأيضا، تقرر الإبقاء على معدل الفائدة على السندات الحكومية الاسترالية حتى أبريل 2024 عند النسبة 0.10%، مع التأكيد على التزام لجنة السياسة النقدية في البنك الاحتياطي الأسترالي بالحفاظ على الظروف النقدية الداعمة لتعافي الاقتصاد وتحقيق مستهدف التضخم والتوظيف، وهذا البيان كان له تأثير إيجابي بتحركات الدولار الاسترالي بسوق العملات.

وفي المرتبة الرابعة  بقائمة العملات الأكثر أرباحا اليوم جاء الدولار الأمريكي بنسبة 0.42%، في ظل التطورات الإيجابية بالسوق والتي تعزز أرباح الدولار الأمريكي بشكل واضح وعلى رأسها صعود عائد السندات الأمريكية بمختلف اَجالها، بالإضافة إلى انخفاض وتيرة إصابات فيروس كورونا بشكل ملحوظ داخل الولايات المتحدة مؤخرا، وأخيرا، التفاؤل وترقب إقرار تعليق سقف الديون الحكومية الأمريكية لتجنب سيناريو عدم التزام الولايات المتحدة بسداد التزاماتها المالية وبخاصة بعد مطالبة الرئيس الأمريكي بايدن للكونجرس بضرورة إقرار سقف الدين الحكومي الأمريكي، وهو ما انعكس إيجابيا بتداولات الدولار الأمريكي بسوق العملات اليوم.

وأخيرا، جاء الدولار الكندي بذيل قائمة العملات الأكثر ربحا اليوم بنسبة ربح طفيفة تقدر بنحو 0.08% فقط، حيث ارتفاعات أسعار النفط الأخيرة، والتفاؤل حيال الاقتصاد الكندي لا يزال يدعم العملة الكندية بتداولات أسواق العملات ، ولكن مع غياب البيانات الاقتصادية الكندية، فإن الدولار الكندي يترقب حدوث تطورات عديدة قبل البحث عن اتجاه واضح ومحدد أمام العملات الرئيسية الأخرى.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *