النفط يتجه للارتفاع للأسبوع السادس على التوالي

التقرير الأسبوعي: النفط يتجه للارتفاع للأسبوع السادس على التوالي
التقرير الأسبوعي

تحاول أسعار النفط إنهاء تداولات الأسبوع الجاري على ارتفاعا بعد أن شهدت تقلبات قوية خلال الأسبوع، حيث بدأت الأسعار على ارتفاعات ملحوظة في بداية الأسبوع، بعد ذلك، بدأت الأسعار في الانخفاض مجددا مع تجدد المخاوف حيال زيادة الإمدادات النفطية بالأسواق، وفيما يلي أهم المؤثرات على أسعار النفط خلال الأسبوع الجاري:

أسعار النفط الخام تبدأ تداولات الأسبوع على ارتفاع

ارتفعت أسعار النفط الخام نع بداية تداولات الأسبوع الجاري وسط توقعات بتحسن الطلب على النفط خلال العام الجاري مع تخفيف قيود الإغلاق في مختلف الدول، وجاء هذا الارتفاع القوي في أسعار النفط وسط توقعات بارتفاع الطلب على النفط خلال العام الجاري مع تحسن الأوضاع الصحية في عدد من الدول المستهلكة للنفط. ومن بين تلك الدول، كانت الهند التي سجلت ارتفاعا قياسيا في واردات النفط، حيث سجلت أعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر في أغسطس الماضي، بينما على الجانب الآخر، قابل هذا الارتفاع في الطلب على النفط الخام ضعف في المعروض الأمريكي بسبب تعطل الإنتاج على مدار الأسابيع الماضية في خليج المكسيك بسبب إعصار أيدا.

ارتفاع مخزونات النفط الأمريكية يضغط على أسعار النفط

تضررت أسعار النفط الخام مع منتصف الأسبوع من صدور بيانات مخزونات النفط الأمريكية، وبخاصة بعدما كشفت البيانات الصادرة يوم الأربعاء عن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية عن ارتفاع مخزونات النفط الخام الأمريكية خلال الأسبوع الأخير ومخالفة توقعات الأسواق، حيث سجل مؤشر مخزونات النفط الأمريكية ارتفاعا بنحو 4.6 مليون برميل خلال الأسبوع المنتهي يوم الجمعة الماضية، فيما أشارت توقعات الأسواق إلى تراجع المؤشر بحوالي 2.5 مليون برميل، وذلك بعدما كان قد سجل انخفاضا بنحو 3.5 مليون برميل بالأسبوع الأسبق.

ودائما ما تراقب الأسواق هذه البيانات لأنه تؤثر دائما على أسعار النفط الخام بالأسواق، وتنعكس أسعار المنتجات البترولية على معدلات التضخم. كما تؤثر على الصناعات التي تعتمد على النفط.

توقعات زيادة إمدادات النفط تزيد الضغوط على الأسعار

واصلت أسعار النفط الخام تراجعها مع نهاية الأسبوع وذلك بعدما أفاد تقرير لوكالة بلومبيرج بأن مجموعة أوبك+ تدرس زيادة إمدادات النفط الخام بالأسواق خلال الفترة المقبلة بسبب ارتفاع مستويات الأسعار، مضيفا بأن من ضمن المقترحات زيادة إنتاج النفط بحوالي 800 ألف برميل يوميا لمدة شهر واحد فقط. وأشار التقرير إلى أن زيادة إنتاج النفط من قبل مجموعة أوبك+ قد يكون بسبب الضغوط المتزايدة من قبل الولايات المتحدة على مصدري النفط الخام بسبب ارتفاع الأسعار بشكل واضح خلال الفترة الماضية تزامنا مع تعافي الطلب على النفط الخام.

ماذا ينتظر أسعار النفط بالأسبوع المقبل؟

تستقر عقود الخام الأمريكي حاليا أعلى مستوى 74 دولار للبرميل، بينما تستقر عقود خام برنت أعلى 78 دولار للبرميل وتتجه لتحقيق مكاسب أسبوعية للأسبوع السادس على التوالي ولكن بشكل طفيف، وتترقب الأسواق انعقاد اجتماعات تحالف أوبك+ بالأسبوع المقبل لمراجعة سياسات الإنتاج خلال شهر نوفمبر المقبل، وسط توقعات بزيادة مستويات الإنتاج لتتماشى مع زيادة الطلب العالمي، والحيلولة دون ارتفاع مستويات الأسعار بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة، ومن المنتظر أن يكون لهذه القرارات تأثير قوي على أسعار النفط الخام.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *